مفتي ماليزيا يعلن مشاركته في المؤتمر العالمي لنصرة القدس

Sat-06-Jan 2018

القدس وكل فلسطين بمقدساتها الإسلامية والمسيحية تمثل نموذجا ورمزا للتعايش الديني والحضاري والإنساني

يشارك الشيخ ذو الكفل محمد البكري المفتي الفيدرالي لدولة ماليزيا في المؤتمر العالمي لنصرة القدس الذي ينظمه الأزهر الشريف ومجلس حكماء المسلمين يومى 17 و18 يناير الجاري في القاهرة. 

وقال ذو الكفل، إن القدس وكل فلسطين بمقدساتها الإسلامية والمسيحية تمثل نموذجا ورمزا للتعايش الديني والحضاري والإنساني، ولذلك فإن الإساءة إلى هذه القدسية والمساس بهذا الرمز يهدد سلام الأوطان والأديان في العالم.

وأضاف: "رأينا أن قتل المسلمين خاصة الفلسطينيين أصبح بشكل دائم، وللأسف الشديد رأينا انتهاكات الاحتلال وخرقه للقرارات الدولية واستمرار تقديم الدعم له ومنع وتعطيل أي قرار دولي يحاسبه على اعتداءاته وجرائمه، حتى وصل الأمر إلى اعتراف الولايات المتحدة بأن القدس عاصمة لإسرائيل، وهو ما دفع الأزهر الشريف ومعه كثير من محبي السلام بالعالم الى رفضه واستنكاره".

وأوضح: "إن شاء الله سنحضر هذا المؤتمر لنعبر عن رأينا ونؤيد ما قرره الأزهر وكذلك نتحد ضد قرار أمريكا الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل"، مضيفا "نسأل الله أن يجعل هذا المؤتمر صوتا واحدا وقوة واحدة بين الدول الإسلامية".

Top