فضيلة الإمام الأكبر : الصمت الدولي يشكل غطاءً لجرائم الكيان الصهيوني

Sat-07-Apr 2018

في أعقاب عمليات قمع واسعة لسلطات الاحتلال ضد الشعب الفلسطيني


أدان فضيلة الإمام الأكبر الأستاذ الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف رئيس مجلس حكماء المسلمين ، بأقسى العبارات استمرار قمع قوات الاحتلال الصهيوني لمسيرات العودة الكبرى التي نظمها أبناء الشعب الفلسطيني اليوم الجمعة، ما أسفر عن سقوط ٣ شهداء على الأقل وإصابة نحو 3000 آخرين.

وأبدى فضيلة الإمام الأكبر  استغرابه الصمت الدولي تجاه جرائم الاحتلال بحق أبناء الشعب الفلسطيني، حيث شكل فشل المجتمع الدولي ومؤسساته في إدانة المذبحة التي ارتكبتها قوات الاحتلال، يوم الجمعة الماضي ضد المتظاهرين السلميين، غطاءً للكيان الصهيوني كي يواصل جرائمه.

وجدد الإمام الأكبر التأكيد على دعمه الكامل للشعب الفلسطيني في نضاله المشروع من أجل استعادة أرضه المحتلة، وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف، داعيا الله تعالى أن  يتغمد الشهداء بواسع رحمته، وأن يمن على المصابين بالشفاء العاجل.


Top