فضيلة الإمام الأكبر : الهدف الأسمى من رسالة المصطفى هو الرحمة بالكون كله وانتشاله من الفوضى والظلال

Fri-16-Nov 2018

في مقال لفضيلة الإمام الأكبر بصحيفة "صوت الأزهر"

نشرت صحيفة صوت الأزهر مقالًا لفضيلة الإمام الأكبر أ.د أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف رئيس مجلس حكماء المسلمين تحت عنوان "رحمة مهداة للعالمين" أشار فيه إلى أن الهدف الأسمى من رسالة المصطفى، صلى الله عليه وسلم، حُصر في غاية واحدة هي الرحمة بالكون كله، وانتشاله من كل ما أوشك أن يقع فيه من فوضى وظلام وحيرة وضلال.

وأوضح فضيلته أن "الاحتفال بميلاد النبي يعني أيضا الاحتفال بمولد أمة صنعها النبي الكريم، ورباها على كرائم الأخلاق، وأصول الفضائل، والدعوة إلى الخير والحق، ومقاومة الشر والباطل، وبفضل التعاليم النبوية قدّمَ المسلمون في مسيرتهم الحضارية كثيرًا مما أسعد الإنسانية، وظللها بظلال وافرة من العدل والحرية والرخاء".

وأكد فضيلته أن مولد المصطفى صلى الله عليه وسلم كان رحمة وبركة على الإنسانية كلها، وأن رسالته دعوة إلهية ورسالة حضارية طالت عنان السماء وعمت أرجاء الكون.

Top